Wednesday, March 29, 2006
هل الوراجيين وثنيون؟
تكلم الكثيرون عن صحة ما ينسب للوراجيين ، بأنهم وثنيون ، الطقوس الدينية المشهورة للوراجيين تحمل شبهات وثنية كثيرة ، و لكنها في مجملها طقوس تحمل طاقة روحانية عالية ، على الرغم من أن الوراجيون يحيون حياة مادية بحتهفي كتاب "المتون" شروح و تعليقات و تفسيرات ل حكايا الوراجي ، كتب كتاب "المتون" كاتب مجهول ، ربما تعمد الكاتب اغفال ذكر اسمه ليظل الكتاب اسطورة مدى الحياة ، في الواقع فان تفسيرات المتون السهلة لنصوص الحكايا المعقدة كانت دائما مفيدة للوراجيين ، البالغيين منهم يرون أنها تحمل حكمة لا نهائية ، و الصغار يرون أنها مباشرة و واضحة و سهلة الفهم
تصدى كاتب المتون باسلوبه المثير لتشبيه البعض الوراجيين بالوثنيين ، فكتب تحت عنوان "كيف تمرجح عبدالقادر بين الأزمان" ، و هو بالمناسبة نص خيالي لا علاقة له بالواقع
ثم رأي عبدالقادر أن الوقت قد حان للاستفسار عما فات ، و اختبار صحة أقوال العجائز ، من أن كل ما فات كان أفضل ، و من أن ما سبق كان أكثر وأخير ، فركب الزمكانية و تخيل أرقاما عشوائية ، فانتقل في ثانية من موضعه و مكانه الى موضع و مكان اخر ، فوجد ناسا قد اشعلوا نارا ، و سجدوا أمامها و تقربوا منها ، فقال في نفسه "هؤلاء وثنيون" ثم تخيل أرقاما اخرى ، فوجد نفسه أمام شعب اخر ، يصنع شخوصا و تماثيل ، ثم يسجد لها ويتمسح بها ، فقال في نفسه "هؤلاء وثنيون" ثم انتقل مرة اخرى فوجد شعبا قد بنى بناية ضخمة ، ثم سجدوا لها جميعا ، فقال في نفسه "هؤلاء وثنيون وعاد مرة اخرى الى مكانه و زمانهثم فكر في نفسه ، هل يعقل ما رأيت ، هل يسجد العاقل الى صنيعه ؟ واذا سقطت البناية ، و اذا تهدم التمثال و انطفأت النار ، هل يكفون عن العبادة والسجود؟ انهم اذا لضالون! ، ثم فكر ، الا يعلمون انهم صنعوا التمثال و لم يخلقوه؟ و أنهم اشعلوا النار و لم يخلقوها؟ ، و بعد ذلك يسجدون لما صنعوا ولا يسجدون لمن خلق؟و أعلم أن عبدالقادر فكر و فكر ، و أمعن التفكير فلم يجد لمشكلته حلا ، و اعلم ايضا ان من راهم أقوام مر الزمن عليهم و طواهم النسيان ، و ان كل
جماعة منهم انما كانت تعبد الخالق ، متمثلا فيما يرونه رمزا له ، فمن سجدوا للنار يرون أنها خير ما يمثل الخالق من مخلوقاته فسجدوا له بسجودهم لها ، و كذلك عباد التمثال و عباد البناية
و اعلم ايضا ان كلا منهم يعتبر الاخر وثنيا ، و كلا منهم يرى الاخر مجنونا بسجوده لصنيع يده بينما يرى نفسه عاقلا بل و صالحا بسجوده لما صنعت يداه
فاعلم يا أخي انك اذا اعتقدت انه قد يوجد وثني ، فأنت ايضا وثني
posted by ربيع @ 3/29/2006 11:06:00 PM  
2 Comments:
  • At 1:25 AM, Anonymous Alaa said…

    جامد جامد جامد

    أنا سعيد جدا بالتواتر اللي بيحصل ده، واضح أن الوراجي مش هيحقق الوحدة الأفريقية و بس

     
  • At 11:28 AM, Anonymous ألِف said…

    جامدة فعلا!

     
Post a Comment
<< Home
 
 
عن شخصي المتعالي
مدونات
روابط
كتب
أخبار
Free Blogger Templates
© SprinG
eXTReMe Tracker