Monday, October 30, 2006
من وحي سواق التاكسي بتاع صاحب الأشجار
من وحي سواق التاكسي بتاع صاحب الأشجار
الدنيا مولعه ، ماحدش فاهم ايه اللي حصل ، شايف ناس كتيره جدا واقفة على بوابة الشيراتون و قاعدين يزعقوا ، بعد شوية باين الباب اتفتح ولا هما كسروه و دخلوا امم و هما بيقولوا "هيييييه"، المراكب الراسية على النيل مولعه نار عاليه ، صحابها أو الناس اللي شغالين فيها بيحاولوا يطفوها بجرادل المية بس مافيش تأثير ، أعدي الكوبري و استنى ماشي الاقي دور بحالة من جامعة الدول العربية مولع ، و من وراه الاقي ناس كتيرة جدا شايلين أحجار و تماثيل .... يا نهار اسود تماثيل فرعونية ، يظهر انهم دخلوا المتحف كمان! ، قدام شوية الاقي واجهة مجمع التحرير مكتوب عليها بخط كبير أوي "احه" موش معقول ، انا اشتغلت نقاش قبل كده و كنت باقف على سقالة الواجهه بالعافية ، مستحيل حد يكتبها بالنضافة دي الا اذا كان محترف ، و من غير سقالة كمان! يخربيتك!
العمارات اللي بطل على الميدان واجهاتها مليانه خطوط حمار و صفرا و زرقا ، هو ده العلم الجديد بتاع الثورة؟ الخطوط كتير و متقاطعه و عشوائية ، منظر بصراحة مبهر ، على ناصية شارع محمد محمود فيه مطعم هامبرجر ، فحمه ، اسود سواد الليل من كتر ما اتحرق ، على يمينه مبنى الجامعه الأمريكية ماتلمسش ، ابيض زي ما هو ، من غير حراسة و البوابات مفتوحة ، يمكن الناس قالت احنا هاندخل نعمل ايه هنا؟
ركنت العربية جوه الشارع ، انا من زمان مستنى اللحظة دي ، يوم ما أدخل عمر أفندي و أطلع محمل من غير ما أدفع الحساب ، مشيت ناحية عمر أفندي و أنا خايف لاكون اتأخرت ، لقيت واحد طويل عريض جته كده ، حالق شعره زلبطة و واقف شايل ماسورة طويلة على الباب ، على طول فكرت أروح صيدناوي اللي في طلعت حرب أحسن ، الراجل شاورلي و هو بيبتسم و قالي يا حاج ، تعالى يا حاج ، عديت الشارع و انا مقلق ، قاللي انا مستنيك ، عمر أفندي ده بتاعك ، ادخل و اعمل اللي انت عايزه
دخلت برجلي اليمين و اول حاجه عملتها طلعت على الكاشير العالي – اصل ده ندر يا ولاد - و طرطرت عليه
نزلت و انا مستريح ، قعدت ألف شوية ، ولاد القحبة كل حاجه هنا أغلى من بره ، مين الحمار اللي هايجي يشتري منهم! ، على العموم أنا راجل قنوع ، أخدت سجادة صغيرة و تلفزيون و سخان ايديال 5 لتر غاز – العشرة لتر ماكنش هايدخل العربية – و خلاط مولينيكس ، و مكوه ، و 12 سيلب جل و 12 فانله بحمالات و كام شراب ماعدتش ، و رحت القسم الحريمي جبت منه شوية حاجات للمدام ، كان فيه جزم بس كسلت أقيس ، و قلت هدوم العيال نجيبها من طلعت حرب مول أشيك من القرف ده شوية
رجعت حطيت الحاجات في العربية واحدة واحدة ، كل ما ادخل و اطلع الراجل اللي شبه العفريت في فيلم اسماعيل ياسين يضحلك و يقللي ايوه يا عم ماشيه معاك ، رحت بعد كده جبت كام صندوق ازايز بيبسي فاضيه ، و خرطوم من عربيتي و قعدت أعدي القزايز بنزين من العربيات الي راكنه ، صحاب العربيات غلابة ، كل عربية تلاقي فيها 3 لتر ولا 4 حاجه نيلة ، رجعت رصيت القزايز في عمر أفندي كله ، بين كل قزازه و التانية متر ، كان فيه حته فاضية لسه ماوزعتش فيها ازايز ، الازايز خلصت ، قلت لسه هارجع املا تاني؟ يا عم سيبك ، موش مشكلة ، طلعت على الباب و عديت الشارع و انا معايا ازازتين ، حشيتهم بالفوطة الصفرا و ولعت الفوطة و هوب ، الازازة الاولانية مادخلتش أصلا و ولعت بره ، نشنت شوية و التانية في الجون ، انا كنت بالعب باسكت زمان ، و هوب اوعى وشك ، الدنيا ولعت ، تك تك تك تك واحدة ورا التانية الازايز بتولع ، و باين الازايز اللي في الاخر كلها ولعت مع بعض ، الصوت كان عالي قوي ، الرجال اللي حالق شعرة زلبطة قالي انت مجنون يخربيتك
رحت للعربية و انا موش حازز في نفسي الا اتنين ، صحاب العربيات اللي سرقت بنزينهم ، و عمر أفندي اللي بيتقلب في قبره دلوقتي
posted by ربيع @ 10/30/2006 01:33:00 AM  
6 Comments:
  • At 8:40 AM, Blogger علاء السادس عشر said…

    غريبة أنك وجدت العربية بتاعتك لسه موجودة !

     
  • At 10:23 AM, Blogger SPRING said…

    يعني الراجل الأصلع اللي واقف حراسه على عمر أفندي موش غريبة؟

     
  • At 11:06 AM, Blogger علاء السادس عشر said…

    بصراحة أفحمتنى

     
  • At 11:17 AM, Blogger ahmad said…

    و عمر أفندي مش شخص حقيقي ، فما بيتقلبش في قبره
    :)

    آه لو السواق يعرف!

     
  • At 12:02 PM, Blogger عمرو غربية said…

    الراجل ال حالق شعره زلبطة دا إسقاط علي؟

    إنت مجنون يخرب بيتك.

     
  • At 1:40 PM, Blogger SPRING said…

    بص يا عمرو
    هي جات كده ، حاولت على قد ما أقدر أبعد عنك بس جات كده ، كنت باكتب الكلام ده و انا نص نايم ، النكتة انه ضخم و كويل و عريض و حالق شعره
    موش عارف جات كده ازاي!
    خلي بالك انت اللي طلعت الفكرة في دماغي من الأصل

     
Post a Comment
<< Home
 
 
عن شخصي المتعالي
مدونات
روابط
كتب
أخبار
Free Blogger Templates
© SprinG
eXTReMe Tracker